واخ – متابعة

قال الدكتور أشيش جها، منسق جهود مكافحة فيروس كورونا في البيت الأبيض، اليوم الأحد، إن الرئيس جو بايدن يشعر “بتحسن كبير” بعد أن ثبتت إصابته بالفيروس، موضحاً أنه مصاب بالمتحور “بي إيه.5” الذي ينتشر في جميع أنحاء البلاد.

وذكر جها في مقابلة مع برنامج “واجه الأمة” على شبكة “سي بي إس”، “إنه المتحور بي إيه.5، لكن نحمد الله أن لقاحاتنا وعقاقيرنا تعمل بشكل جيد ضد هذا المتحور، ولهذا أعتقد أن الرئيس يتعافى”.

وأضاف “كشفت عليه مع فريقه في ساعة متأخرة من الليلة الماضية، كان يشعر بأنه بصحة جيدة، وأمضى يوماً جيداً بالأمس، لقد أصيب بعدوى في الجهاز التنفسي العلوي، وهو بخير، لم نتلق أي تحديثات هذا الصباح، ولكنه كان يشعر فيها بتحسن كبير طوال الليل”.

وهذا المتحور فرع من سلالة أوميكرون التي ظهرت أواخر العام الماضي، ويعتقد أنه مسؤول عن الغالبية العظمى من حالات الإصابة بفيروس كورونا بالولايات المتحدة.

وظهرت نتيجة اختبار بايدن إيجابية، صباح الخميس، وظلّ في عزلة داخل مقر إقامته بالبيت الأبيض منذ ذلك الحين.

وأكد مسؤولون بالإدارة أن أعراض بايدن كانت طفيفة لأنه حصل على أربع جرعات من اللقاح، وبدأ بتناول عقار (باكسلوفيد) المضاد للفيروسات بعد إصابته.

“أعراض أقل إزعاجاً”

وكتب الدكتور كيفين أوكونور، طبيب الرئيس، في آخر تحديث له السبت حول حالة بايدن أن الأعراض التي ظهرت على الرئيس سابقا، ومن بينها سيلان الأنف والسعال، أصبحت “أقل إزعاجا، لكنه يعاني الآن من آلام في الجسم والتهاب بالحلق”.

تعهد جها بأن يستمر البيت الأبيض في تقديم تحديثات عن وضع الرئيس، وما إذا كان يعاني من أعراض طويلة الأمد.

وقال “نعتقد أنه من المهم أن يعرف الشعب الأمريكي وضع رئيسه”.

وأضاف “ذا ظهرت عليه أعراض مستمرة، وباتت تؤثر على قدرته على القيام بواجباته، فسوف نكشف عن ذلك للشعب الأميركي في وقت مبكر، لكني أظن أن الوضع سيكون مشابها لحالات الكثير من الأميركيين الذين تلقوا جرعات كاملة من اللقاح. كان أداء الرئيس جيدا، ونتوقع استمرار ذلك”.