بغداد – واخ

غادرَ وفد منتخب الشَباب لكرةِ القدم، مساء اليوم الثلاثاء، صوبَ مدينة أبها السعوديّة، للمشاركةِ في بطولةِ كأس العرب المُقرر إقامتها في مدينةِ أبها السعوديّة من 20 من هذا الشهر إلى 6 من الشهر المُقبل.

وتألفُ وفد المنتخب من عُضو الاتحاد، مشرف المنتخب، محمد ناصر، إضافةً إلى المديرِ الإداري نديم كريم والمدرب عماد محمد والمساعدين حسان تركي وأحمد والي وحيدر جبار، ومدرب حراس المرمى نوري عبد زيد ومدرب اللياقة وليد جمعة، ومنتظر مجبل محللاً فنياً، والمنسق الإعلامي للمنتخبِ قحطان المالكي والمصور حسن خليفة، والمعالجين أحمد خصيف وفلاح جاسم والإداريين عدي جبار ومحمود كوركيس، و(26) لاعباً هم كلٌ من: حسين حسن، عمران زكي، أحمد خالد، جعفر شنيشل، سجاد محمد مهدي، عباس مانع، مسلم موسى، سجاد علاء، علي عباس، أمير محمد، أسهر علي، حسين علي، سجاد محمد فاضل، علي صادق، حيدر عبد الكريم، محمد جميل، عبود رباح، عبد الرزاق قاسم، محمد قاسم، أمين نبي، بلند إزاد، عبد القادر أيوب، علي شاخوان، كاظم رعد، إسماعيل أحمد، عباس ماجد.

وسيلاقي منتخبنا الشبابيّ قبل دخوله غمار البطولةِ نظيره الليبي ودياً في السادس عشر من الشهرِ الحالي في مدينةِ أبها، بعد ذلك يفتتحُ مبارياته في البطولةِ بلقاء المنتخبِ الموريتاني في الثالث والعشرين من هذا الشهر، ومن ثم يواجهُ في السادس والعشرين المنتخبَ السعودي مستضيف البطولة بطل النسخة السابقة.

هذا وتخلفَ عن المنتخبِ (7) لاعبين سبقَ أن مثلوا المنتخبَ، وذلك لدواعٍ مختلفةٍ بينها الإصابة وفيروس كورونا، وآخرين لم تسمح لهم أنديتهم التي تنشطُ في دوريات خارج العراق من التواجدِ مع منتخبِ الشباب.

من جانبه، أكدَ مدرب المنتخب، عماد محمد إن لديه الثقةَ التامة بجميعِ اللاعبين برغم تلك الغيابات. مطالباً الجميعَ بالوقوف ومساندة هذا المنتخب في هذه البطولة.