واخ – متابعة

ذكرت الرئاسة الأوكرانية على موقعها الإلكتروني، اليوم السبت، أن الرئيس فلاديمير زيلينسكي أقال سفير بلاده لدى ألمانيا إضافة إلى عدد من السفراء لدى دول أخرى.

وأعلن زيلينسكي، في مرسوم لم يوضح سبب القرار، إقالة سفراء أوكرانيا لدى ألمانيا والهند والتشيك والنرويج وهنغاريا.

ولم يتضح على الفور ما إذا كان المبعوثون سينقلون إلى وظائف جديدة، أم إنهم أخفقوا في مهماتهم الدبلوماسية.

وحث زيلينسكي دبلوماسييه على حشد  الدعم الدولي والمساعدات العسكرية لأوكرانيا، في الوقت الذي تحاول فيه صد العمليات العسكرية الروسية التي بدأت في 24 شباط/ فبراير الماضي.

وتعد علاقة كييف مع ألمانيا، صاحبة أكبر اقتصاد في أوربا، ذات حساسية خاصة، نظراً لاعتمادها بشكل كبير على إمدادات الطاقة الروسية.

واتخذت ألمانيا، إلى جانب دول أوربية أخرى، خطوات كبرى لأجل تقليل الاعتماد على النفط الروسي، لكنها لم تستطع إحداث قطيعة نهائية، بسبب غياب البديل.

وقدّمت دول غربية مساعدات سخية لأوكرانيا، من أجل مواجهة العمليات الروسية، لكن زيلينسكي لا يخفي تذمره من عدم وقوف الغرب بشكلٍ كافٍ إلى جانب كييف في خضم الأزمة.