أجرى رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم السبت، زيارة إلى جامعة الموصل.

وتجول الكاظمي في أقسامها، واطلع على عمليات الإعمار والتأهيل التي شهدتها الجامعة بعد الأضرار التي لحقت بها على يد عصابات داعش الإرهابية، واطلع أيضاً على نماذج من الكتب والمخطوطات، وعلى المكتبة الحديثة للجامعة التي تضم كتباً تم التبرع بها من مختلف دول العالم وشخصيات ثقافية وفنية عالمية.

واطلع الكاظمي على نماذج كتب أتلفت أثناء احتلال الموصل، احتفظت بها الجامعة أيضاً كتجسيد على همجية داعش الإرهابية.

وأشاد الكاظمي بجهود أساتذة الجامعة وطلبتها، وبارك المساعي الخيرة التي ساعدت الجامعة في أن تنفض الغبار عنها، والانطلاق نحو آفاق علمية جديدة تعزز الأمل بمستقبل أفضل للمحافظة ومواطنيها.

وقدّم رئيس جامعة الموصل عدداً من الهدايا التذكارية لرئيس مجلس الوزراء، تجسد تأريخ الجامعة، وأنشطتها الثقافية.