واخ – متابعة

توترت العلاقة كثيراً بين ناديي برشلونة الإسباني وبايرن ميونخ الألماني، بسبب الصفقة المحتملة بانتقال روبرت ليفاندوفسكي إلى صفوف النادي الكتالوني.

وأشارت صحيفة “بيلد” الألمانية إلى أن إدارة بايرن فوجئت بقلة الأنباء الواردة من برشلونة بشأن هذه الصفقة، ونفت تقدم النادي الكتالوني بأي عروض جديدة لحسم الصفقة.

وأضافت أن بايرن كان يريد بيع ليفاندوفسكي مقابل 75 مليون يورو، ولكنه نزل بسقف مطالبه إلى أكثر من 50 مليون يورو.

وتابعت الصحيفة الألمانية “إقناع بايرن ميونخ بالتفاوض يبقى ميزة حصل عليها برشلونة، لكن النادي الإسباني يرفض تماما رفع عرضه المالي عن 40 مليون يورو إضافة إلى 10 ملايين أخرى كحوافز مالية”.

ولفتت إلى أن مسؤولي برشلونة يرفضون تحريك العرض المالي، في الوقت الذي غضب فيه النادي البافاري من الحرب العلنية التي أشعلها ليفاندوفسكي ضد الإدارة.

وأوضحت “كل شيء يشير إلى أن ليفاندوفسكي سينتظم في معسكر الإعداد  للموسم الجديد، ما لم تحدث مفاجأة كبيرة”.

ولفتت إلى أن المشكلة الرئيسة هي أن برشلونة يجب أن يطبق رافعته الاقتصادية الثانية للحصول على الأموال المتاحة للصفقة، وهذا لن يحدث حتى الأسبوع الثاني من تموز/ يوليو الجاري.

من جانبه، تواصل خوان لابورتا، رئيس نادي برشلونة بشكل شخصي مع المهاجم البولندي لطمأنته وشرح الموقف، وأكد له أيضا أنهم سيوقعون معه بشكل مؤكد.