أطلقت شركة “غوغل” تحديثا برمجيا جديدا لمتصفحها “كروم” على أجهزة “ويندوز”، لسد “ثغرة خطيرة”، استخدمها مخترقون مؤخرًا لشن هجمات أمنية ضد المستخدمين، هددت خصوصيتهم.

ولم تصدر عن “غوغل” أي تفاصيل تقنية بشأن طبيعة الثغرة التي سميت “CVE-2022-2294” وتم كشفها في أول يوليو، من جانب الباحث الأمني جان فوجتيسيك، وهو أحد الباحثين بفريق “Avast Threat Intelligence”.

وعبرت الشركة عن نيتها الإعلان عن التفاصيل بعد انتهاء الغالبية العظمى من المستخدمين من تثبيت التحديث الجديد لـ”كروم” رقم 103.0.5060.114، وذلك حتى تتأكد من أن المشروعات البرمجية المعتمدة على مكون الويب المصاب بالثغرة تم تحديثها للحفاظ على خصوصية المستخدمين بشكل كامل.

وعن طبيعة الثغرة، يقول الخبير التكنولوجي محمد الحارثي، إنها من أخطر أنواع الثغرات، ويطلق عليها “Zero-day”، وتعني “استغلال نقاط الضعف في برمجيات “غوغل” غير المعروفة لمطوريه لشن هجمات إلكترونية”، وخطورتها تكمن في أنها ثغرة “لا علم بها للشركة أو مجتمع الأمن المعلوماتي”.

ويضيف الخبير التكنولوجي، في حديثه لموقع “سكاي نيوز عربية”، أن نقاط الضعف هذه تظهر عند استخدام “غوغل” عبر “الموبايل” أو “لاب توب” في عمليات البحث على بعض المواقع والمنصات التي لا تطبق معايير “الأمن السيبراني”.