واخ – متابعة

كشفت الفنانة آمال ماهر أنها تنتظر تعافيها بشكل كامل من كورونا، كي تبدأ في التحضير لحفلها الغنائي الذي من المقرر إقامته خلال الفترة المقبلة.

وكشفت مصادر صحافية أن آمال ماهر ستجري في البداية تدريباً على صوتها، بسبب ما خلفته كورونا في أحبالها الصوتية، حيث يتطلب الأمر أيام عدّة قبل أن تستطيع التدرب بشكل كافٍ على بروفات أغانيها الشهيرة.

ومن المقرر أن يتحدد مكان الحفل الغنائي الجديد قريباً، حيث كان آخر حفل لآمال ماهر كان عام 2020 في الأهرامات بدون جمهور، بسبب كورونا، في حين أن آخر حفل لها أمام الجماهير كان في شهر يناير من عام 2019، احتفالا بألبوم “أصل الإحساس” الذي يعد آخر ألبوماتها الغنائية.

آمال ماهر طمأنت جمهورها خلال المداخلة الهاتفية التي أجرتها مع الإعلامي رامي رضوان في برنامج مساء  dmc، وأوضحت فيها أن سبب اختفائها خلال الفترة الماضية هو إصابتها خلال ستة أشهر بفيروس كورونا مرتين.

وسخرت آمال من فكرة أن يكون هناك دوبلير لها، مثلما تردد عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدة أنها سعدت للغاية بحب جمهورها لها، وأنها شفيت من مرضها، بسبب دعوات وحب الجمهور لها، مشدّدة على أنها ستعمل جاهدة خلال الفترة المقبلة من أجل إسعاد جمهورها.