قالت شرطة مقاطعة “ميرسيسايد” الإنجليزية، اليوم الخميس، إن النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو كان يتواجد في قسم الشرطة الخاص بمدينة ليفربول لاستجوابه وتحذيره بعد اعتداء الدون على طفل مُصاب بالتوحد وتحطيم هاتفه بعد خروجه مهزومًا في مباراة إيفرتون بالدوري الإنجليزي الممتاز.

وبحسب صحيفة ديلي ميل البريطانية، فأن رونالدو قد  وافق على دفع تعويض للتلميذ الصغير.

كما قالت والدة جيك هاردينغ، سارة كيلي، إن ممثل الدون اتصل هاتفيا بها، ودعاها وابنها لمقابلة اللاعب في “أولد ترافورد”، لكنها رفضت وقالت :”ما قام به أمر تسبب بصدمة لابني الذي يعاني من التوحد. ابني شخص مختلف ولا يستطيع تقبل الأمور والتعامل معها بذات الطريقة التي يتفاعل معها الأشخاص العاديون”.