ترأس رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة العراقية مصطفى الكاظمي، اليوم الأحد، اجتماعاً للمجلس الوزاري للأمن الوطني، جرى فيه بحث مستجدات الأوضاع الأمنية في البلاد، وأبرز الملفات الأمنية والعسكرية.

وبحسب بيان صدر عن مكتب الكاظمي الإعلامي، فقد شهد الإجتماع مناقشة الوضع الأمني، وتعزيز الخطط الأمنية لمواجهة مختلف التحديات.

وأوضح البيان، أن “الكاظمي وجّه بتعزيز التنسيق الأمني بين مختلف المؤسسات الأمنية، للحفاظ على المكتسبات الأمنية وتعزيزها”.

وقدّم القائد العام للقوات المسلحة، وفق البيان، الشكر والثناء للقوات الأمنية بمختلف صنوفها بمناسبة نجاح الخطة الأمنية المعدّة لحماية الزيارة الأربعينية والزائرين السائرين من مختلف أنحاء العراق والدول الأخرى، وتمكنها من تأمينهم بأفضل شكل.

ومن المقرر أن يغادر رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي البلاد، غداً متوجها  الى الولايات المتحدة الأمريكية للمشاركة في اجتماع الجمعية العامة للأمم المتحدة.