أعلنت وزارة العدل، عن اطلاق العمل بنظام (الباركود) الإلكتروني الخاص بالوكالات ضمن ست مديريات للكتاب العدول في بغداد كمرحلة أولية، وبالتنسيق مع الأمانة العامة لمجلس الوزراء.

وقــال مـديـر عــام دائـــرة الـكـتـاب الــعــدول في الــوزارة راستي يوسف حميد إن “النظام الـذي أطلق ضمن ثلاث مديريات للكتاب العدول في جانب الكرخ والعدد ذاته في جانب الرصافة، سيقلل من الروتين والجهد للمراجع، كونه لا يحتاج إلـى صحة الـصـدور الخاصة بالوكالة  عند مراجعته للدوائر كالضريبة أو التسجيل العقاري”.

وأضاف حميد، أنه “سيتم منح المواطن (بـاركـود) خاص بالوكالة ليتم إبــرازه إلـى الـدائـرة التي تحتاج إلـى صحة الـصـدور وباعتماد أجهزة القارئ لــدى تلك الــدوائــر ليتم التأكد مـن الوكالة، مشيرا إلى أن الوزراة بدورها نسقت مع الدوائر والمديريات والجهات ذات العلاقة التي تحتاج إلى صحة صدور الوكالات لإدخالها ضمن نظام إلكتروني متطور وحديث يخدم المواطن والصالح العام والعمل على مشروع الأتمتة الإلكترونية  مـن أجــل تطبيقه فـي جميع الــدوائــر العدلية ببغداد والمحافظات”.

وأشار الى أنه “تم التنسيق مع جميع الوزارات التي تحتاج إلى صحة صـدور وربطها باعتماد نظام إلكتروني عبر دائـرة البيانات في مجلس الـــوزراء مـن أجــل إطــلاق النظام الإلكتروني (باركود)”، منوها بأن “الإطـلاق حاليا تجريبي، ليتم بعده شمول جميع الدوائر العدلية بالنظام لاسيما أنه يعد من أحدث الأنظمة العالمية المتبعة، لاسيما أن الــوزارة تواكب التطورات الحاصلة بـهـذا السياق بما يسهم فـي تقديم خدمات  سريعة ومؤمنة تماما للمواطن عند مراجعته للدوائر العدلية”.