أعلنت استخبارات الحشد الشعبي، اليوم الخميس، اعتقال مسؤول مفرزة بتنظيم “داعش” جنوب العاصمة بغداد، في وقت نفذت قوات مشتركة من الحشد والجيش عملية تفتيش وتأمين غرب مدينة الموصل.

وقالت هيئة الحشد في بيان، إن معاونية الاستخبارات والمعلومات بالحشد الشعبي تمكنت، اليوم، من الإطاحة بمسؤول مفرزة بداعش جنوب بغداد، وذلك بناء على معلومات استخبارية دقيقة وبعد استحصال الموافقات القضائية.

ووفق تلك المعلومات، يقول بيان الحشد، إن مفارز المديرية العامة للمعلومات / مديرية بغداد تمكنت من تتبع ومراقبة واعتقال المدعو (أ. ك. ن) في اللطيفية (جنوب العاصمة).

وبينت أن المتهم عمل مع التنظيمات الإرهابية بأكثر من قاطع، ومنها معارك ضد القوات الأمنية في قضاء القائم، (غربي الانبار)، ويمتلك رقما احصائيا بما يسمى بودرة رواتب التنظيم.

وفي بيان منفصل، أعلنت الهيئة، أن قوة مشتركة من الحشد الشعبي والجيش التابعة لقيادة عمليات نينوى نفذت، اليوم، عملية تفتيش غرب مدينة الموصل، بهدف ملاحقة فلول داعش وتأمين قرى وتلال في تلك المنطقة.

وأوضحت أن اللواءين ( 53 و33 وأقسام قيادة العمليات الساندة، الاستخبارات والاتصالات والإعلام والأمن ومديرية الطبابة والهندسة العسكرية ومكافحة المتفجرات والإعلام للحشد الشعبي والفرقة الخامسة عشر بالجيش العراقي وقيادة غرب نينوى)، قد شاركوا بالعملية.