صرحت مسؤولة بوزارة التعليم العالي السورية بأن وزارتها خاطبت السفارة العراقية بشأن ما يتردد عن سحب العراق اعترافه بالشهادات السورية.

وفي التفاصيل، نقلت صحيفة الوطن عن معاون وزير التعليم العالي السوري فادية ديب، أن الوزارة “خاطبت السفارة العراقية لتوضيح ماهية الموضوع، وأي إجراء متخذ وخاصة أن الأمر يؤثر أيضا في الطلبة العراقيين في الجامعات السورية”.

وأشارت الصحيفة إلى أنه فيما “أعلنت السفارة العراقية بدمشق في بيان لها، أن الاعتراف بالشهادات السورية ملغى لطلبة (النفقة الخاصة– طلبة الابتعاث)، وليس للطلبة الحاصلين على الشهادة السورية عن طريق التسجيل في الجامعات من خلال المفاضلة العامة، قالت معاون وزير التعليم العالي (السورية): ننتظر الرد الرسمي على مضمون الكتاب وتوضيح مضمون ما أشيع وتم تداوله عبر صفحات التواصل الاجتماعي، علما أن الوزارة لا تحصل على معلوماتها عبر المواقع وإنما بشكل رسمي، كما إن الوزارة طلبت تفسير الأمر والإجراء المتخذ بكل تفصيلاته، والأسباب وراء هذا القرار أو التوجه، لكن لم يردنا أي شيء رسمي إلى الآن”.

وشددت ديب في هذا السياق على أن “الشهادة السورية سمعتها جيدة ومعترف بها في جميع دول العالم، مؤكدة الاعتراف بها في مختلف الدول بشكل رسمي متبادل بين الجامعات كما يوجد اتفاقيات تعاون وتبادل ثقافي، علماً أن هناك طلبة سوريين يدرسون في العراق وطلبة عراقيين يدرسون في الجامعات السورية”.