حذر جيمس غورمان مدير عام المصرف الأمريكي Morgan Stanley، من ان احتمال حدوث ركود في أوروبا يزيد “كثيرا” عن 50٪.

وقال غرومان، في مقابلة مع “جورنال دو ديمانش”: “بالنسبة للولايات المتحدة، أقدر هذا الخطر بحوالي 50/50. في رأيي، أنه أكثر بكثير في أوروبا. طبعا ليس 100٪ ، ولكن بالتأكيد أكثر من 50٪”.

ولكن غورمان، لا يعتبر أن الركود يشكل مشكلة كبيرة وجدية. وأعرب عن اعتقاده بأن العالم طبعا لن ينهار بسبب انخفاض النشاط الاقتصادي، وربما سيكون قادرا على التأقلم معه والتغلب على ذلك بسرعة.

ويعتقد المدير العام، أنه من غير المرجح أن يواجه العالم تضخما خارج نطاق السيطرة. وأعرب عن استبعاده احتمال حدوث نشاط اجتماعي جماعي قوي تحت تأثير أزمة الطاقة.