الاخبار الرياضية

مدرب الأولمبي العراقي: بطولة الأردن مفيدة للمنتخبات المشاركة

 

أكد مدرب المنتخب الاولمبي العراقي، راضي شنيشل، يوم الخميس، على أهمية بطولة الأردن الودية لتطوير مستويات اللاعبين.

وقال شنيشل في المؤتمر الصحفي لمدربي المنتخبات المشاركة في بطولة الأردن الدوليّة في فندق لاند مارك في العاصمة الأردنيّة عمان، إن “خطوةَ الاتحاد الأردنيّ كانت ذكيةً بالاستفادةِ من أجندةِ الفيفا دي بعملِ دورةٍ مُصغرة”.

وأضافَ “بدأت مسيرتي الدوليّة وختمتها مع المنتخبِ العراقيّ من الملاعب الأردنيّة، وكانت عام 1988 في كأس العرب والدورة العربيّة عام 1999”.

وفيما يتعلقُ بالاستعداداتِ لمباراةِ يوم غد الجمعة أمام المنتخبِ العماني، بيّنَ شنيشل “المنافسَ منتخبٌ محترمٌ ومنظمٍ، ويلعبُ أسلوبَ كرة حديثة، وستكون المنفعةُ لكلا الطرفين في هذه المُواجهةِ”.

وأشارَ إلى ان “هناك  تفاوتاً في الجانبِ البدني عند لاعبينا بسبب توقفِ منافسات الدوري، وحاولنا قدرَ الإمكان أن نجهزَ اللاعبين من خلال معسكرِ بغداد لكن الفترة لم تكن كافيةً”.

وعن استدعاءِ 11 لاعباً  محترفاً لصفوفِ المنتخب العراقي، اوضح شنيشل أن “عمليّة تجميع اللاعبين المحترفين لم تكن سهلةً لكن جميعهم بالنسبةِ لنا عناصر مهمة ورئيسيّة”.

ولفت إلى أن “العراق لديه إرثٌ متمثل بوفرةِ اللاعبين العراقيين المتواجدين في البلدان الأوروبيّة، ولدينا خطةُ عمل لاستقطابِ أكبر قدرٍ ممكن منهم بما يخدمُ المنتخباتَ العراقيّة، إضافةً إلى مواهب اللاعبين المحليين”.

واضاف “هناك بعض اللاعبين كان يفترضُ أن يكونوا متواجدين أمثال زيدان إقبال وعلي الحمادي لكنهم بسبب ارتباطاتهم مع أنديتهم، وآخرين بسببِ الإصابة، اعتذروا عن التواجد”.

وأكد شنيشل أن “أبوابَ المنتخب سواء الوطنيّ أو الأولمبيّ مشرعةٌ امام أي لاعبٍ لديه الرغبةُ بتمثيلِ العراق”.

وعن مهمته الرئيسيّة بقيادةِ المنتخب الأولمبيّ، قال “لغاية اللحظةِ لم أباشر بأي خطةِ عمل بقدر التفرغِ للبطولةِ الرباعيّة، واعتمدَ في سياسةِ الاستدعاء على ضوء خطةِ الاتحادِ العراقيّ لكرةِ القدم بتهيئةِ منتخبٍ بمعدل أعمارٍ صغيرة يكون بأتم الجاهزيّة عام 2026”.

قد يهمك أيضاً