بحث وزير الخارجيَّة فؤاد حسين، مع عضو مجلس الأمن القوميّ مُنسق البيت الأبيض لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بريت ماكغورك، آليّة تنفيذ الخطوات التي تم اعتمادها خلال جلسة الحوار الستراتيجيّ.

جاء ذلك، على هامش أعمال الجمعيّة العامّة للأمم المُتحِدة بدورتها الـ 77 المُنعقدة في نيويورك، وفقاً لبيان.

وبحسب البيان، جرى خلال اللقاء بحث العلاقات الثنائيَّة بين العراق والولايات المُتحدة الأمريكيّة وخاصة العلاقات العسكريّة والأمنيّة وآليّة تنفيذ الخطوات التي تم اعتمادها خلال جلسة الحوار الستراتيجيّ.

وتناول اللقاء، الأوضاع الإقليميّة في المنطقة، وبحث التطورات الجاريّة فيها، وعلاقات العراق مع دول المنطقة.

وأكَّد حسين، أنَّ “العراق يسعى من خلال دوره المُحوريّ على أنَّ يكون عامل ومصدر للاستقرار والتهدئة والوساطة لحل الخلافات ما بين بعض دول المنطقة”.

من جانبه، أعرب بريت ماكغورك، وفقاً للبيان، عن “تقديره للجُهُود التي يبذلها العراق في تعزيز السلّم والاستقرار في المنطقة”.