أكد مستشار الأمن القومي قاسم الأعرجي، اليوم الخميس، أن العمل الأمني لا يتأثر بالوضع السياسي الداخلي، وأن الأخير في طريقه للإنفراج.

وذكر بيان صادر عن المكتب الإعلامي لمستشار الأمن القومي إن “الأعرجي استقبل، بمكتبه اليوم الخميس، قائد بعثة حلف الناتو في العراق الفريق جيوفاني اينوتشي، وجرى خلال اللقاء استعراض عمل بعثة حلف الناتو في العراق، وبحث استمرار التعاون في مجال الاستشارة والتدريب، فضلا على مناقشة إمكان تدريب الشرطة الاتحادية من قبل الشرطة الإيطالية الكاربنيري، وكذلك التعاون في المجال الاستخباري والأمني”.

وأكد الأعرجي وفقاً للبيان أن “العراق حريص على علاقته مع الناتو، ويسعى لأن تصل العلاقة إلى مرحلة الشراكة في مجال التدريب الأمني والاستخباري مع الأجهزة الاستخبارية”، مشيرا إلى أن “العمل الأمني لايتأثر بالوضع السياسي، وأن الوضع السياسي الداخلي في طريقه للانفراج“.
وأشار في الوقت نفسه إلى أنه “يتوجب علينا أن نؤسس لحوار الحضارات بدل صراع الحضارات”.

من جانبه أكد قائد بعثة الناتو، أن “الحلف سيقدم الدعم للعراق بما يحتاجه في مجال الأمن السيبراني”.