أعلنت دائرة التحقيقات في هيئة النزاهة الاتحاديَّة عن ضبط مُتَّهمين بإدخال مواد طبيَّةٍ وأدويةٍ لعلاج السرطان إلى العراق بصورةٍ مُخالفةٍ للقانون.

وذكرت في بيان : ان عمليَّة الضبط التي نفَّذتها ملاكات مُديريَّة تحقيق بغداد؛ تمت بناءً على مُذكَّرةٍ قضائيَّةٍ، أفادت بأنَّ فريق عمل المُديريَّة الذي انتقل إلى مطار بغداد الدولي تمكَّن من ضبط سيَّارة حمل”تريلة” و”برَّاد” مُحمَّلتين بمواد مُختبريَّة وأدوية؛ لعلاج مرض السرطان تمَّ إخراجها من گمرك الشحن الجويِّ دون أوليَّاتٍ.

وأضافت : إنَّ الفريق قام بضبط السيَّارة والبرَّاد مع سائقيهما خارج منطقة گمرك الشحن الجوي أثناء عمليَّة تبديل رأس سيَّارة “التريلة” مع أخرى، مُشيرةً إلى أنَّ عمليَّات المُتابعة والتحرِّي والتحقيق وشهادة الشهود توصَّلت إلى قيام ضابط المنفذ في المطار ولجنة الكشف على البضاعة المنسوبة إلى الگمارك بتسهيل عمليَّة إخراج البضاعة.

وأوضحت الدائرة : انه تمَّ تنفيذ أوامر القبض الصادرة عن المحكمة المُختصَّة بحقِّ المُتَّهمين في العمليَّة، وهم كلٌّ من (ضابط المنفذ وأعضاء لجنة الكشف)، مُشيرةً إلى أنَّ الحمولة التي تمَّ إدخالها بصورةٍ مُخالفةٍ للقانون تضمَّنت أجهزة مختبراتٍ طبيَّة و(16) كارتون جهاز تلفاز، تبيَّن بعد التدقيق أنَّها تحوي أدوية لعلاج مرض السرطان.