دعا النائب عن محافظة نينوى نايف الشمري، اليوم الاحد، وزير التربية للتدخل وإنقاذ مدارس الجانب الأيمن في الموصل من كارثة تربوية مع قرب انطلاق العام الدراسي الجديد 2022-2023.

وقال المكتب الإعلامي للشمري في بيان، أن “العام الدراسي الجديد على الأبواب والمدارس في الجانب الايمن من مدينة الموصل وغرب نينوى في القرى والنواحي والأقضية تم افراغها من المعلمين والمدرسين نتيجة (الواسطات)”.

واضاف الشمري، ان “استمرار هذا الوضع معناه ولادة العام الدراسي في تلك المناطق ميتا لعدم وجود أي كوادر تدريسية في مدارسها ما ينعكس سلبا على المستوى الدراسي لأبنائنا الطلبة”.

وطالب النائب الشمري وزير التربية الى “التدخل الشخصي باعادة جميع المعلمين والمدرسين الذين تم نقلهم منذ عام ٢٠٢١ ولغاية شهر الثامن ٢٠٢٢ الى مدارسهم او اتخاذ الاجراءات اللازمة لتغطية النقص الحاد في الكوادر التدريسية في أسرع وقت”.