حذر عضو حزب العدل الكردستاني ريبوار محمد أمين، الأربعاء، من استمرار تعامل حكومة إقليم كردستان بإدارة الملف النفطي.

وقال أمين إن “تعنت الحكومة بإدارة الملف النفطي رغم قرار القضاء العراقي بتسليم النفط إلى بغداد سيؤثر على وضع الكرد الاقتصادي”.

وأضاف أن “الحل الأمثل لقضية النفط هو تسليم إدارة الملف للحكومة الاتحادية بشكل كامل، والاتفاق على إرسال بغداد للموازنة ورواتب الموظفين الكرد بشكل دائم والا نحن مستقبلا امام كارثة اقتصادية ستؤثر على وضع المواطنين”.

وقامت عدد من الشركات النفطية العاملة باقليم كردستان بالانسحاب من الاقليم تنفيذا لقرار المحكمة الاتحادية الذي أقر بعدم دستورية تصدير نفط كردستان.