قام مندوب لبنان لدى جامعة الدول العربية، السفير علي الحلبي بتسليم رئاسة الدورة 158، لمجلس الجامعة على مستوى المندوبين الدائمين الى دولة ليبيا، وذلك خلال الجلسة الافتتاحية للاجتماع المنعقد بمقر الأمانة العامة اليوم الأحد.

وقال الحلبي في كلمة له:” ان التحديات التي تواجه المنطقة العربية مستمرة، في ظل تطورات دولية، استجدت خلالها الأزمة الأوكرانية، بينما لم يتعافي العالم من تداعيات كورونا، وهو ما تسبب في العديد من أزمات الغذاء والطاقة، والتي تترك تأثيرات كبيرة على المنطقة العربية”.

وأشار إلى الجهود التي بذلتها الجامعة العربية في اطار الأزمة الأوكرانية بدء من تشكيل لجنة الاتصال الوزارية، للقيام بدور الوساطة، بالإضافة إلى استقبال وزير الخارجية الروسي سيرجي لافروف، والاستماع لكلمة مبعوث أوكرانيا للشرق الأوسط ماكسيم صبح”.

وأوضح أن الدورة السابقة شهدت اجتماعا تشاوريا في العاصمة بيروت لتعزيز الحوار بين الدول العربية فيما يتعلق بكافة قضايا العمل العربي المشترك”.

وأضاف أن النجاح الأهم للبنان خلال رئاسة الدورة السابقة للمجلس هو الحفاظ على حالة التضامن العربي، والعمل على تعزيزها في ظل العديد من الأزمات التي تشهدها المنطقة والعالم”.

يذكر ان يوم الثلاثاء المقبل سيشهد انعقاد اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية العرب برئاسة ليبيا خلفًا للبنان بحضور الأمين العام للجامعة العربية، وبمشاركة وكيل الأمين العام للأمم المتحدة، والمفوض العام لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) فيليب لازاريني.”