أعلنت وزارة الداخلية الإيرانية، يوم الأربعاء، إعادة فتح جميع المنافذ الحدودية البرية والجوية مع العراق، لتسهيل دخول الزوار الإيرانيين.

وأوضح المساعد السياسي لوزير الداخلية الإيراني، مجيد مير أحمدي، في تصريح رسمي، أن “المنافذ الحدودية البرية بين إيران والعراق تم فتحها بدءا من صباح اليوم وأن المنافذ الجوية فتحت يوم أمس”.

وكانت إيران قد أغلقت منافذها الحدودية مع العراق بسبب الأحداث الأخيرة التي شهدتها العاصمة بغداد، وعدد من محافظات الوسط والجنوب.

في حين قال مسؤول أمني عراقي، أمس الثلاثاء، أن إيقاف دخول الزائرين الإيرانيين جاء لتحوطات أمنية احترازية لحماية الزائرين من أي خطر أمني، مؤكدا في الوقت ذاته أن المنافذ الحدودية مارست نشاطها التجاري بشكل طبيعي مع إيران ولم تتأثر بأحداث العنف الأخيرة.