أبدت المملكة الأردنية، اليوم الثلاثاء، حرصها ودعمها لأمن واستقرار الشعب العراقي.

وقال مكتب رئاسة الجمهورية العراقية، في بيان، إن “رئيس الجمهورية برهم صالح، تلقى، اليوم الثلاثاء، اتصالاً هاتفياً من جلالة الملك عبد الله الثاني ملك الأردن”.

وأبدى الملك عبد الله، خلال الاتصال، “حرص ودعم المملكة الأردنية الهاشمية لأمن واستقرار الشعب العراقي”، مشيراً لـ “العلاقة المتينة التي تجمع البلدين الشقيقين وعن أمله في تجاوز الأزمة السياسية عبر الحوار والتلاقي وبما يحقق الأمن والاستقرار والرخاء للعراقيين”.

وعبّر صالح عن “شكره وتقديره إلى الملك عبد الله الثاني لحرصه ومتابعته الأوضاع في البلد”، لافتاً إلى “الجهود القائمة لدعم مسارات الحوار بين القوى السياسية وصولا إلى حلول تضمن سلامة العراق والعراقيين”، منوهاً إلى “عمق العلاقة الطيبة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين، وأهمية تعزيزها في مختلف المجالات وبما يحقق المصالح المشتركة”.