اعلن مدير فرع كربلاء لتوزيع المنتجات النفطية عن خطة زيارة العاشر من محرم الحرام التي تضمنت توفير خزين ستراتيجي للمحافظة يقدر ب 12مليون لتر من الوقود وزيادة الوارد اليومي من الغاز السائل ليصل الى 400 طن يوميا .

وقال مدير الفرع حسين مجيد الخرسان انه تم مفاتحة الشركة لتامين خزين كافي من المنتجات النفطية البيضاء في مستودع كربلاء الجديد ومستودع النجف وبواقع (5مليون لتر) بنزين و(2مليون لتر ) نفط ابيض و (5مليون لتر) زيت الغاز اضافة الى استمرار الحصة اليومية لمحافظتنا بالإضافة الى زيادة الحصة المقررة للمحافظة من الغاز السائل لتكون بين(300طن الى 400 طن ) يوميا طيلة فترة الزيارة.

وبشان تعزيز الاسطول الناقل للمنتجات النفطية الى كربلاء المقدسة قال الخرسان تم الايعاز الى هيأة النقل لغرض تخصيص (10) سيارة حوضية لنقل المنتوج من المستودعات الاخرى يكون توجيهها من قبل فرعنا لسد الحاجة اليومية لمنافذنا الحكومية طيلة فترة الزيارة.

و أضاف :” منحنا صلاحية تجهيز المواكب والهياّت الحسينية بمنتوج النفط الابيض للأفران والمخابز وبالسعر المدعوم وكذلك التي تعمل بمنتوج زيت الغاز والبويلرات وبالسعر الرسمي (400 دينار/ لتر) وحسب الحاجة الفعلية المحددة من قبل لجان الكشف في القواطع حسب الخطة المعدة من فرعنا كذلك تمت الموافقة على تجهيز اليات الوزارات المشاركة بالزيارة بالأجل على ان تسدد من قبلهم بعد انتهاء الزيارة مباشرةً بالإضافة الى الموافقة على تجهيز سيارات الوفود الاجنبية بالسعر الرسمي وضمن برنامج الرقابة الالكترونية ضمن فترة الزيارة لكونها تدخل من منافذ متعددة.

وفيما يتعلق بتجهيز سيارات الدولة قال الخرسان سيقوم فرعنا بتجهيز دوائر الدولة الامنية والخدمية المشاركة بالزيادة بحصص اضافية ونسبة لا تزيد عن 25% من الحصة الشهرية المخصصة لهم وبالسعر الحالي (750 دينارا/ لتر) اسوةً بالزيارات السابقة ودوائر الصحة والكهرباء وقيادة العمليات بنسبة (100%) من حصصهم .

وبشان بالمخابز والافران نوه الى زيادة الحصة المقررة نظرا لزيادة الطلب على الافران والمخابز لذا سنقوم بتجهيز المخابز والافران بحصة اضافية نسبة (25%) من حصتهم الشهرية ومن اجل تسهيل مهمة اعداد الطعام والشراب من قبل المواكب والهيات الحسينية وتوفير خزين كافي من أسطوانات الغاز السائل سنقوم وحسب التوجيهات الرسمية من الشركة باعارة اسطوانة الغاز السائل للمواكب والهيئات الحسينية بكفالة احد موظفي الفرع.