أفاد مصدر أمني، السبت، بأن الأجهزة الأمنية عززت السفارة الأميركية في بغداد بـ”صبات كونكريتية” تحسبا لحدوث أي طارئ.

وقال المصدر إن “الأجهزة الامنية وضعت الصبات الكونكريتية امام مبنى السفارة التركية تحسبا من وقوع اي طارئ”.

ويأتي هذا بالتزامن مع توتر أمني، جراء قصف أسقط ضحايا، طال مصيفا سياحيا في دهوك، الخميس الماضي، اتهمت الحكومة العراقية الجانب التركي بالضلوع فيه، وهو الامر الذي نفته أنقرة.

وشهدت السفارة التركية احتجاجات أمام مبناها، على خلفية القصف، فيما تعرضت قواعد تركية شمالي العراق، يوم أمس، إلى استهداف بطائرات مسيرة، وصواريخ.