بغداد – واخ

إستنكر رئيس الجمهورية برهم صالح، القصف التركي لمنتجع سياحي في دهوك، مؤكداً انه يمثل انتهاكاً لسيادة العراق.

وقال صالح في تغريدة على تويتر تابعتها (واخ): أن القصف التركي الذي طال دهوك وأسفر عن استشهاد واصابة عدد من أبنائنا، مُدان ومُستنكر ويُمثل انتهاكاً لسيادة البلد وتهديداً للأمن القومي العراقي، وتكراره غير مقبول بالمرة بعد دعوات سابقة لوقف مثل هذه الأعمال المنافية للقانون الدولي و قواعد حسن الجوار”.