أكدت السفيرة الامريكية ألينا رومانوسكي،ان اختيار رئيس الجمهورية العراقي هو شان داخلي ولا نتدخل فيه .

وقالت رومانوسكي خلال لقائها بعدد من الصحفيين ،نحن لانفعل اي شي مختلف في اقليم كردستان عن بقية المحافظات العراقية ولا نشجع طرف ضد اخر ولا نتدخل في شان اختيار رئيس الجمهورية كما يفعل الاخرون ، نحن نشجع الجميع الى الجلوس معا وحلحلة الامور السياسية “.

واوضحت ان الشعب العراقي لايريد سيطرة المليشيات المسلحة في العراق ويريد الاستقرار والسيادة فقط ، مشيرة الى ان الولايات المتحدة باقية في الشرق الاوسط وملتزمة بهذه الشراكة في مجال حقوق الانسان ودعم التعليم والثقافة والامن وهزيمة داعش.

واكدت ان على العراقيين ان ينظروا الى الامور التي تخدم مصلحة العراق وقالت انها لن تعطي السيد مقتدى الصدر اية نصيحة وهو اعلم بما يفعل وما يخدم البلد”.

واشارت السفيرة الأميركية الى ان هناك ثلاثة طرق لتعزيز الشراكة مع العراق وهي تعزيز التنمية الاقتصادية ودعم واسناد سيادة العراق وهزيمة داعش والارهاب