الاخبار السياسية

مكتب المالكي يؤكد الإفراج عن دقدوق وتسفيره خارج العراق

 

واخ – بغداد

أكد مكتب رئيس الوزراء نوري المالكي، السبت، الإفراج عن الناشط في حزب الله اللبناني علي دقدوق المشتبه بتورطه بقتل جنود أميركيين، مبينا أنه سفر خارج العراق، أشار إلى أن ملف قضيته أخذ حكما باتا وقطعيا، ولم يعد ممكنا إجراء أية محاكمة له.

وقال المكتب المالكي في بيان له ، تلقت وكالة خبر للانباء (واخ) نسخة منه إنه منذ استلام المتهم علي دقدوق من الجانب الأميركي الذي كان معتقلا لديهم، أجرى القضاء العراقي المحاكمات الأصولية له، وفق الأدلة وبيانات الاتهام المقدمة ضده من جانب المحامين الأميركيان، مبينا أنه لعدم كفاية الأدلة صدر القرار ببراءته.

وأضاف أن الجانب الأميركي تقدم بأدلة جديدة، وطلب الاستئناف من مجلس القضاء الأعلى، وفعلا تم الاستئناف ولم تكن الأدلة كافية عند المحكمة العراقية، بعدها طلب الجانب الأميركي تمييز الدعوى وتم التمييز وصدرت البراءة، مشددا أنه بهذا قد وصل ملف قضية دقدوق إلى حكم بات وقطعي، حسبما أعلمنا به القضاء العراقي، ولم يعد ممكنا أجراء أية محاكمة بعد التمييز وحسم القضية.

وتابع المكتب بالقول، قبل ذلك كان الجانب الأميركي قد طلب نقل دقدوق، إلى الولايات المتحدة الأميركية لإجراء محاكمته هناك، ولكن القضاء العراقي لم يوافق على نقله طبقا للقانون العراقي، مضيفا أنه تم طي هذه الإجراءات، وأصبح اعتقال دقدوق أمرا لا غطاء قانونيا وقضائيا له، لهذا أخلي سبيله وسفر لخارج العراق.

قد يهمك أيضاً