وجه تحالف عزم، اليوم السبت، رسالة الى حزب تقدم، الذي يتزعمه رئيس البرلمان الحالي محمد الحلبوسي، بشأن الاستحقاقات الانتخابية للقوى السياسية السنية خلال عملية تشكيل الحكومة الجديدة.

وقال القيادي في عزم، حيدر الملا، إن “تحالف العزم لن يمارس سياسة الإقصاء ضد حزب تقدم، وتقدم له استحقاقات وأخذ جزء كبير منها من خلال منصب رئيس البرلمان”.

وأضاف الملا، أن “حزب تقدم إذا كان لا يريد منصب رئيس البرلمان فعلى محمد الحلبوسي ترك المنصب، ويأخذه تحالف عزم والتحالف لديه الكثير من الشخصيات المؤهلة والقادرة على إدارة هذا المنصب، حتى يأخذ بدلاً عنه بعض الحقائب الوزارية”.

وتابع: “سيتم تقسيم الوزارات على ما تبقى من نقاط وفق المقاعد البرلمانية، خصوصاً أن منصب رئيس البرلمان يأخذ (30) نقطة، ولهذا غالبية الوزارات التي من استحقاق المكون السني ستكون من نصيب تحالف عزم، لما يملكه من نقاط وفق مقاعده البرلمانية، وكونه لم يستلم أي منصب”.