الاخبار السياسية

العراقية الحرة تدعو إلى التراجع عن مناقشة مشروع قانون إعادة ترسيم حدود المحافظات

 

واخ ـ بغداد

دعا القيادي في ائتلاف العراقية الحرة الفهد مولود مخلص باشا السلطتين التشريعية والتنفيذية إلى  التراجع عن مناقشة مشروع قانون إعادة ترسيم الحدود الإدارية للمحافظات تجنباً لأية خلافات بين المحافظات .

وقال عضو المكتب السياسي في تصريح نقله المكتب الإعلامي للائتلاف ، تلقت وكالة خبر للانباء (واخ) نسخة منه إن حساسية الظرف الراهن تستوجب من الجميع ترسيخ مبادئ التسامح وتعزيز أواصر الوحدة والتكاتف بين أبناء الشعب الواحد ، وهذا الحال يفرض علينا أن نبتعد عن طرح أية مشاريع قوانين قد يكون من شأنها إثارة خلافات نحن في غنى عنها .

وأضاف إن مشروع قانون إعادة ترسيم الحدود الإدارية للمحافظات والمقدم من رئيس الجمهورية جلال طالباني ليس من السهل إقراره ، بل إن مجرد مناقشته في مجلس النواب العراقي قد تفتح الباب على سجالات جديدة وخلافات بين الكتل السياسية قد يدفع ثمنها المواطن العراقي الذي بدأ يشعر بالضيق من حالة التوتر السياسي وانعكاساتها على حياته اليومية بشكل مباشر أو غير مباشر ، وهذا ما يجعلنا نرفض وبشدة أية محاولة لإثارة قضية ترسيم الحدود بين المحافظات .

وأشار مولود إلى أن إعادة ترسيم الحدود الإدارية تتطلب لجنة من الخبراء في هذا المجال وليس سياسيين وشخصيات حزبية قد ينجرون بشكل تلقائي وراء الخلافات السياسية والتصعيد غير المبرر ، في الوقت الذي نحن في أشد الحاجة فيه إلى المصالحة والوطنية الحقيقية  ، معربا عن أمله في أن يتراجع الرئيس طالباني عن فكرة مناقشة مشروع القانون مراعاة منه للظرف الراهن.

يذكر أن اللجنة القانونية برئاسة النائب خالد شواني بصدد تقديم مشروع قانون إعادة ترسيم الحدود الإدارية للمحافظات إلى رئاسة البرلمان لغرض إدراجه على جدول إعمال مجلس النواب.

يشار إلى أن قانون تعديل الحدود الإدارية للمحافظات يمكن إن يطال محافظات وسط وجنوب العراق أيضاً، من أبرزها مناطق النخيب والرحالية التي هي محل خلاف بين محافظتي الانبار وكربلاء ، إضافة إلى مناطق أخرى بين محافظتي ذي قار والمثنى والقادسية و واسط وغيرها.

قد يهمك أيضاً