الاخبار الاقتصادية

وزير العمل والشؤون الاجتماعية: الأولوية في التعامل والدعم تعطى للمشاريع التي تلتزم بتثبيت حقوق العمال في عقودها المبرمة

 

واخ – بغداد

قال وزير العمل والشؤون الاجتماعية نصار الربيعي أن الضرورة تقتضي دعم المشاريع التي تقوم بإبرام عقودها مع أية جهة إذا كانت ملتزمة بتثبيت حقوق العمال ضمن بنود العقد وفي مقدمتها شمولهم بالضمان الاجتماعي مهما كان نوع ومدة العمل ، حيث يقوم المشروع بإرسال أسماء وعدد العمال ومدة العمل وغير ذلك من البيانات إلى دائرة التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال تمهيدا لضمانهم بأنواع الضمان.

و أضاف وهذا الإجراء هو من أولويات البناء المؤسساتي للدولة وان وزارتنا تدعو له وتلتزم به التزاما تاما وتلجأ إلى القانون بحق المخالفين ، جاء ذلك خلال الاجتماع الحادي والعشرين الذي ترأسه الربيعي للجنة الوطنية العليا للتشغيل في مجمع الوزارة .

حيث وتضمن جدول إعمال الاجتماع الحادي والعشرين موضوعات هامة هي التشغيل التدريبي ( التشغيل المؤقت ) وضرورة تحديد سقف زمني للمشمولين بالبرنامج لغرض شمول العاطلين بهذا البرنامج ومقترح مهدي العلاق وكيل وزارة التخطيط بتخصيص مبلغ (100) مليار دينار إلى دائرة العمل والتدريب المهني لدعم نشاطاتها واستعراض كتاب تأكيدات الوزارات بتشكيل لجان تقدير حجم العمالة في الشركات المتعاقدة مع الوزارات .

و كما تضمنت كلمة وزير العمل والشؤون الاجتماعية  ألى استعراض سياسة التشغيل الوطنية وتوزيع نسخة من الطبعة الجديدة للسياسة .

قد يهمك أيضاً