استبعدت كتلة ائتلاف دولة القانون , الاثنين, حل مجلس النواب بعد ان تعالت الاصوات المطالبة بحل البرلمان باعتباره المخرج الوحيد لحل الازمة السياسية, مؤكدة ان حل البرلمان مستبعد جدا وذلك لعدة أسباب .

وقالت عضو الائتلاف النائب عالية نصيف, ان ” انسحاب الكتلة الصدرية واستقالة نوابها الـ 73 واستبدالهم بنواب خاسرين دعا البعض ممن لايرغبون تشكيل الحكومة من قبل الكتلة الكبر المتمثلة بالاطار التنسيقي الى المطالبة بحل البرلمان على انه الحل الوحيد لارضاء المنسحبين كمخرج وحيد لحل الازمة السياسية ” .

وأضافت ان “دعوات حل البرلمان سوف لن تتحقق لاسباب عده منها ان المرحلة السياسية الحالية حساسة جدا في ضل الظروف الداخلية والدولية وهذا يتطلب من القوى السياسية دعم تشكيل الحكومة وإيجاد حكومة كاملة الشرعية دون الإبقاء على حكومة تصريف اعمال التي لاتمتلك الصلاحيات التي تتطلبها المرحلة”.

وأوضحت نصيف، ان “النواب الخاسرين ممن شغلوا المقاعد الشاغرة بنواب الكتلة الصدرية سيقفون ضد هذه الدعوات لانهم حصلوا على فرصة كانوا يحلمون بها ” .

وأشارت نصيف ان “الطريق الوحيد والامثل الذي تراه اغلب القوى السياسية هو الإسراع بتشكيل الحكومة مع اشراك جميع القوى السياسية بالحكومة المقبلة دون استبعاد أحد” , موضحة ان “مسألة تشكيل حكومة طوارئ او انتقالية ليس لها أي سند دستوري فقط حكومة طوارئ ولأسباب امنية ولاتوجد أي حالة امنية تستدعي الى التصويت عليها ” .