أعلنت وزارة التجارة، الإثنين، عن عزمها إصدار بطاقة تموينية إلكترونية، لمواجهة التكرار والقضاء على الروتين.

وقال مدير الشركة العامة لتجارة الحبوب محمد حنون، إن “الشركة تناقش آليات إصـدار البطاقة التموينية الإلكترونية بالتنسيق مـع الـشـركـة الوطنية لتكنلوجيا المعلومات، إذ من المحتمل ان تعتمد على بصمة العين لغرض منع الـتـكـرار وعمليات الفساد والــقــضــاء عـلـى الــروتــين، ومنع التحايل والتلاعب بالبطاقة، إلى جانب تحديد مفرداتها”.

وأضاف حنون، أن “مشروع البطاقة الإلكترونية تــم الاتــفــاق بـشـأنـه مــع برنامج الأغــذيــة الــعــالمــي مـنـذ أعـــوام، حيث يتسم بقدرته على تحديد المشمولين بالبطاقة التموينية عبر إجـــراءات حكومية، وبالتالي تم اتخاذ إجراءات بين الشركة العامة لتجارة الحبوب ودائـرة التخطيط والمـتـابـعـة فــي الـــــوزارة لإصــدار البطاقة”.

وتــابــع أن “هـــذا المـــشـــروع يمثل بـرنـامـجـاً حـكـومـيـاً حـصـل على اهـتـمـام الأمــانــة الـعـامـة لمجلس الوزراء ووزارة التخطيط وشركات الأغــذيــة، ويـعـد خـطـوة بالاتجاه الصحيح لتحقيقه”، لافتا إلى أن “مــفــردات السلة الغذائية مؤمنة حتى نهاية العام الحالي، حيث توجد سيولة مالية لتأمين الحصص المقبلة، ووجبات الطحين”.