واخ – متابعة

طالب النائب عن محافظة البصرة أحمد طه الربيعي، الحكومة المركزية الإسراع بوضع حلول سريعة لأزمة الوقود في المحافظات، وتوجيه وزارة الداخلية والأجهزة الأمنية للسيطرة على عمليات التهريب الداخلي الى إقليم كردستان.

وقال في بيان صحفي تقلته خبر برس (واخ) إننا “نتابع عن كثب ما يجري في المحافظات العراقية، وما يعانيه المواطنون من أزمة الوقود، مع ازدياد الطلب عليه في فصل الصيف”، ودعا الربيعي “وزارة النفط لتوفير كميات أكبر والتشديد على شركة توزيع المنتجات النفطية، لعدم قيامها بإتخاذ الاجراءات السريعة لمعالجة الأزمة من خلال ايجاد حلول مهنية تخفف العبء على المواطنين”.

مؤكداً “محاسبة ذوي النفوس الضعيفة من أصحاب المحطات التي تستخدم الوقود للتهريب بدلاً من تسويقه للمواطنين”.

وأضاف “ندعو الى إنشاء غرفة عمليات مشتركة بين وزارتي النفط والداخلية للسيطرة على عمليات التهريب الداخلي من المحافظات القريبة لإقليم كردستان الى داخل الإقليم، مشدداً على “ضبط كل من تسوّل له نفسه العبث باقتصاد العراق وتقديمه للقضاء”.

وأشار الربيعي الى أن “عمليات التهريب الداخلي بلغت مستويات مرتفعة، فقد وصلت تقريبا ٦- ٨ ملايين لتر يومياً يُهرب من محافظات الوسط للاقليم، بسبب فارق السعر”، مؤكداً “على وزارة النفط والجهات الأمنية العمل بمهنية لضبط حصص المحافظات وتقديم من يقف وراء عمليات التهريب الى القضاء”.