واخ – متابعة

يبدو أن نيمار جونيور، نجم باريس سان جيرمان، غيّر قناعاته بشأن الإستمرار في صفوف الفريق الفرنسي.

وكشفت شبكة “راديو مونت كارلو” الفرنسية، وتابعتها خبر برس (واخ) أن “نيمار أبدى في الأيام الأخيرة استعداداً لمغادرة بي إس جي، بعدما أظهر في البداية ترحيبه بالتواجد في المشروع الجديد للنادي الباريسي.

وأشارت الشبكة إلى أن “نيمار نقل للمقربين منه أنه يحتاج الشعور بالحب ليقدم أفضل ما لديه، إلا أن مسؤولي النادي لا يمانعون حاليا في الاستغناء عنه”.

وقدم نيمار أداءً ضعيفا في الموسم المنتهي، حيث سجل 13 هدفاً، إضافة إلى 8 تمريرات حاسمة في 28 مباراة، أغلبها جاء بعد خروج الفريق من دوري أبطال أوروبا أمام ريال مدريد.

وأشارت الشبكة الفرنسية في تقريرها إلى أن “نيمار يسعى الآن للحصول على توضيح بشأن نوايا النادي فيما يتعلق بمستقبله”.

ويرتبط نيمار مع النادي الباريسي بعقد يمتد حتى صيف 2025 يجدد تلقائيا حتى صيف 2027، إلا أن المستشار الرياضي الجديد، لويس كامبوس، اتفق مع ملاك النادي على ضرورة بيع اللاعب البرازيلي.

وختمت تقريرها بأن “أندية مانشستر يونايتد، تشيلسي، ونيوكاسل، هي الأكثر قدرة على شراء النجم البرازيلي، والتزاما براتبه الضخم”.