قال رئيس مجلس القضاء الاعلى فائق زيدان :” ان القضاء يتجنب إصدار مذكرات قبض بحق الإعلاميين”.

واضاف:”الاتهامات الموجهة للقضاء بأنه مسيّس غير صحيحة وننظر لها بسعة صدر ونتحملها”.

واضاف زيدان: ” حصلت خروقات دستورية عديدة ولا زالت مستمرة واهمها مضي المدة القانونية لتسمية رئيس جمهورية جديد”.

واشار الى :” ان البعض اتخذ من اللجوء للمحكمة الاتحادية وسيلة للظهور الاعلامي والاستعراض”.

وتابع : تحولت الممارسات العشائرية الى ظاهرة سلبية تسبب ارباكاً في الوضع الامني.