الاخبار السياسية

كتلة الأحرار النيابية : المؤتمر الوطني لا يحقق أي نجاحات في حال انعقاده

 

واخ – بغداد

رأى رئيس كتلة الأحرار النيابية  بهاء الأعرجي إن المؤتمر الوطني لن يحقق أي نجاحات في حال انعقاده، مشيرا إلى انه لا توجد نية حقيقية لدى الكتل السياسية وقياداتها لإنهاء الخلافات السياسية.

وقال الأعرجي في بيان صحفي ، تلقت وكالة خبر للانباء (واخ) نسخة منه أن البعض يلعب على مسألة الوقت، وكذلك الأحداث الإقليمية الموجودة في المنطقة، وعلينا كعراقيين الاهتمام أولا وأولا في الوضع العراقي، والمواطن العراقي، وتقديم الخدمات له سواء كانت الأمنية أو غيرها.

وأضاف أن المشتركات يجب أن تكون بين كل الكتل السياسية، على اعتبار خلفيات هذه الكتل عراقية وطنية، لكن للأسف الشديد من خلال التجربة التي وجدنا أن الكثير من هذه الكتل ترتبط بأجندات خارجية، تريد أن تعكر الصف العراقي ومن ثم يبقى العراق في حال أزمات حتى لا تحسب لهذه الكتلة أو تلك الكتلة النجاحات التي تتحقق سواء على المستوى الأمني أو المستوى الخدمي.

وأكد رئيس كتلة الأحرار على ضرورة أن تكون هناك إرادة وإرادة حقيقية بأن تجلس كل الكتل السياسية وقياداتها وان تضع النقاط على الحروف من خلال حل كل هذه المشاكل السياسية وان يكون المعيار هو الدستور، ولكن للأسف أن الدستور مواده تفسر بشكل مختلف من كل كتلة عن الأخرى، فالتحالف الكردستاني يفسر المادة (14) خلاف ما تفسره القائمة العراقية أو التحالف الوطني، والتحالف الوطني يفسر موضوع النفط والغاز خلاف ما يفسره التحالف الكردستاني، وهكذا بالنسبة للسقوف الزمنية الموجودة لذلك.

ودعا الأعرجي إلى ترك تفسير الدستور إلى ذوي الخبرة والاختصاص إما أن تكون المحكمة الاتحادية أو خبراء دستورين من اجل إعطاء تفسير حقيقي إلى هكذا مواضيع فالدستور العراقي لم يكتمل إلا قبل سنوات قليلة ومحاضر اللجان موجودة ويمكن الاعتماد عليها للخروج برأي مهني فني واضح يجب أن يكون ملزماً للجميع، لذلك النية هي المعيار والدستور هو الآلية، والوطنية يجب أن تكون شعار كل الكتل السياسية من اجل حل هذه المشاكل.

قد يهمك أيضاً