علق الإطار التنسيقي، الذي يجمع القوى السياسية الشيعية، اليوم الأربعاء، على أنباء ترشيح رئيس تحالف “فتح” الأمين العام لمنظمة “بدر” هادي العامري لمنصب رئيس مجلس الوزراء للحكومة الاتحادية المقبلة.

وقال القيادي في الاطار فاضل موات، إن “الأنباء التي تحدثت عن العامري لرئاسة الوزراء خلال المرحلة المقبلة، غير دقيقة ولا صحة لها، والإطار لغاية الآن لم يدخل في قضية بحث الأسماء المرشحة لمنصب رئيس مجلس الوزراء”.

وأضاف أن “الهدف من نشر معلومات عن ترشيح العامري لهذا المنصب خلال المرحلة المقبلة من قبل احد قيادات تحالف السيادة أحمد عبدالله الجبوري (أبو مازن) من اجل المحاولة حصول خلافات داخل قوى الإطار من خلال طرح أسماء معينة لرئاسة الوزراء، فهذا الهدف من نر هكذا شائعات”.

وكان “أبو مازن” قد أعلن في تغريدة نشرها على حسابه في مواقع التواصل الاجتماعي “تويتر” أمس الثلاثاء، ترشيح هادي العامري لرئاسة الوزراء، واصفا الترشيح بأنه “خيار صحيح”.