كشف ائتلاف دولة القانون، بزعامة نوري المالكي، اليوم الأربعاء، عن الهدف من عقد مجلس النواب جلسة طارئة يوم غد الخميس.

وقال النائب عن الائتلاف محمد الصيهود في تصريح لوكالة “خبر برس”(واخ): ان” الجلسة الاستثنائية ليس لمناقشة القوانين وانما جلسة لاستبدال اعضاء مجلس النواب ممن تقدموا بالاستقالة وترديد القسم للاعضاء البدلاء “.

واشار الى ان الجلسة الطارئة لموضوع محدد فقط ولايمكن مناقشة مواضيع اخرى كالاعتداءات التركية او غيرها “.

وحول اكتمال النصاب اوضح الصيهود ان” من المفترض ان يكون هناك تفاهمات بين الكتل من اجل استكمال النصاب ، مبينا ان” هناك 73 نائب مقدمين استقالة وعدد اخر من النواب ذاهبين لاداء مناسك الحج والبعض الاخر مسافر باعتبارها عطلة تشريعة ولكن نامل عقدها “.

واضاف ان” الجلسة الاستثنائية تحتاج الى نصاب النصف زائد واحد “، موضحا ان” جميع جلسات مجلس النواب بحاجة الى نصاب النصف زائد واحد باستثناء جلسة التصويت على رئاسة الجمهورية تحتاج الى الثلثين والتداولية لاتحتاج الى نصاب “.