الاخبار السياسية

الحكيم يدعو العراقيين الى الاستعداد لمواجهة الاخطار المحدقة بالمنطقة

واخ ـ بغداد

 

أكد رئيس المجلس الاعلى الاسلامي عمار الحكيم “إن الواقع العراقي ليس بعيدا عن التحولات الكبيرة والاخطار التي تحدق بالمنطقة والعالم لانه ليس جزيرة نائية “.

وقال في كلمة القاها خلال استقباله جمعا من رؤساء قبائل وشيوخ عشائر ووجهاء محافظة كربلاء اليوم ونقلها بيان لمكتبه: “إن ما حصل من تحولات في دول عربية عديدة فضلا عن الدول التي تنتظر وصول رياح التغيير اليها، ليس بعيدا عن العراق لانه جزء من هذا المحيط وسنتأثر ونؤثر به “.

ودعا الحكيم العراقيين الى أن يكونوا على “اهبة الاستعداد واليقظة لمواجهة الاخطار المحتملة , وأن تتوحد الرؤى وكيفية معالجة هذه الاخطار “.

وشدد على: “إن العراق لايمكن ان يكون استثناء ، فهو ليس جزيرة بعيدة عن الدنيا، بل جزء من هذا المحيط والحقائق التي تدور حولنا .. نتأثر ونؤثر “.

وتابع: “لذلك فهذه الاخطار والنيران قد تصل الى البيت العراقي وتحتاج الى ان يكون العراقيون على اهبة الاستعداد واليقظة ومواجهة هذه الاخطار وتوحيد كلمتهم ورؤيتهم وكيفية معالجتها “.

واستدرك قائلا: “إن العراق ليس عاجزا عن مواجهة التحديات التي تفرضها الاحداث القائمة والمستقبلية وذلك بسبب تمتعه بالامكانات العقلية والبشرية والثروات التي تمكننا من تحصين البيت العراقي ومد يد المساعدة الى الشعوب والدول الاخرى في حل مشاكلها”.

وقال الحكيم: “إن الجامعة العربية اعلنت على لسان امينها العام نبيل العربي ان المبادرة التي اطلقها العراق لحل الملف السوري هي من هي افضل وانضج المبادرات لحل الازمة السورية” مؤكداً إن العراق لا ينحاز الى اي طرف من طرفي النزاع في الازمة السورية بقدر انحيازه الى الحقيقة والشعوب والامم، بحسب قوله.

قد يهمك أيضاً