واخ – بغداد

أكد وزير التخطيط خالد بتّال النجم، اليوم الأربعاء، إن الوزارة ستقوم بمراجعة مشاريع وزارتي الموارد المائية والزراعة، وفقا للمتغيّرات التي يشهدها العالم، وبما ينسجم مع سياسة ضمان الأمن الغذائي للمواطن العراقي، واستثمار الموارد المائية بنحو يضمن تأمين الحصص الزراعية واستهلاك المواطنين.

جاء ذلك خلال ترأوس الوزير اجتماعا لدائرة تخطيط القطاعات في الوزارة، حضره الوكيل ماهر حماد جوهان، والمدير العام باسم الفهداوي، ورؤساء الأقسام المعنية، بقطاعي الزراعة والموارد المائية.

وجاء الإجتماع لمناقشة واقع المشاريع في القطاعين المذكورين، والعمل من أجل توفير ظروف أفضل لتنفيذ تلك المشاريع وفق الخطط التنموية والسياسات الإقتصادية التي تهدف الى تحقيق التنمية المستدامة.

وشدد الوزير في بيان صدر عن مكتبه وتلقت وكالة “خبر برس” (واخ) نسخة منه، على ضرورة التركيز على تحسين نوعية البذور المستخدمة في زراعة القمح بما يؤدي الى زيادة انتاج غلة الدونم، بنوعيات محسنة. مشيرا في الوقت نفسه الى الإهتمام بالاغطية الخضر وزراعة الغابات، وتنفيذ مشاريع السدود الرئيسة، ومساعدة الفلاحين على استخدام التقنيات الحديثة في مجال الزراعة.

ووجه الوزير، دائرة تخطيط القطاعات ودوائر الوزارة الأخرى بتيسير وتسهيل الإجراءات فيما يتعلق بإعادة النظر بمشاريع وزارتي الزراعة والموارد المائية، وتوجيه تلك المشاريع بما يسهم في تحقيق الأمن الغذائي في العراق.