واخ – بغداد

أكد رئيس الجبهة التركمانية العراقية حسن توران أن “أهمية محافظة ديالى تكمن في تنوعها المكوّناتي ومكانتها التأريخية والثقافية في المشهد العراقي، واضاف أن “التركمان يشكّلون القوة الوطنية الداعمة لأمن واستقرار وتنمية المحافظة”.

جاء ذلك في زيارة وفد رفيع المستوى، اليوم الأربعاء الموافق 18 آيار 2022، ضمّ رئيس الجبهة التركمانية العراقية حسن توران، وسعادة السفير التركي في العراق علي رضا كوناي، حيث جرى استقبال الوفد من محافظ ديالى مثنى التميمي، وعدد من أعضاء مجلس النواب العراقي عن المحافظة، ورئيس الوقف السنّي الشيخ عبدالخالق مدحت العزاوي، وعدد من مدراء دوائر الدولة، ومسؤول فرع ديالى للجبهة التركمانية العراقية الدكتور أسامة ناظم ده ده وشخصيات عشائرية وأكاديمية.

واستهل الوفد زيارته بلقاء محافظ ديالى مثنى التميمي في مبنى ديوان المحافظة، بحضور مدراء دوائر الدولة، وجرى في اللقاء بحث الواقع الخدمي والعمراني، وأطر التعاون مع المؤسسات والشركات التركية في مجال الإعمار والإستثمار والمشاريع.

وواصل الوفد زيارته الى جامعة ديالى، والتقى برئيس جامعة ديالى أ.د عبدالمنعم عباس كريم، وبحث جملة من ملفات ذات الإهتمام المشترك الذي يصب في مصلحة تطوير الواقع التعليمي في المحافظة من خلال مشاريع وبرامج مشتركة بين الطرفين.

وحضر الوفد حفل استقبال وترحيب إقامه فرع ديالى للجبهة التركمانية العراقية بحضور جماهيري، أقيم خلاله فقرات ثقافية وتراثية تمثلت في إبراز الهوية التركمانية في محافظة ديالى.

وجرى تضييف الوفد في مضيف الشيخ عبدالخالق العزاوي، رئيس الوقف السني، وقدّم الوفد شكره وتقديره لحفاوة الإستقبال وكرّم الضيافة لأهل ديالى الأصلاء.

وإختتم الوفد زيارته في مبنى الجبهة التركمانية العراقية فرع ديالى مقدمين شكرهم لنجاح تنظيم هذه الزيارة التي تتحقق للمرة الأولى إلى محافظة ديالى. وأكد رئيس الجبهة التركمانية إن الجبهة هي بيت تركماني، وإنها ستواصل زيارتها الخدمية وتحقيق المشاريع في جميع المناطق من خلال التعاون المشترك وتعزيز العلاقات ودعم الاستقرار والتنمية.