واخ – خاص

قال النائب عن ائتلاف دولة القانون محمد الصيهود، ان اصطفاف الحلبوسي لكتلة وتجمع معين سيعقد المشد ويبقي الانسداد السياسي “، داعيا ” رئيس مجلس النواب ان يكون رئيسا لكل العراقيين “.

وقال الصيهود في تصريح لوكالة خبر برس (واخ): ان” الحلبوسي بعدما اصبح رئيسا للبرلمان عليه وكتلته ان لا يصطف مع جهة لانه رئيس البرلمان لكل العراقيين “، مبينا ان” اصطفاف الحلبوسي باتجاه تجمع او كتلة معينة سيعقد المشهد ويبقى على الانسداد السياسي “.

داعيا ” رئيس البرلمان اذا فعلا جاد للخروج من الازمة ينبغي عليه الاستجابة الى الاطار التنسيقي التي تدعو جميع الكتل السياسية الى الحوار الجاد والبناء للإسراع في تشكيل الحكومة الوطنية “”، مشيرا الى ان “اصطفاف الحلبوسي الى جهة معينة ستبقى الوضع على ما هو عليه والازمة السياسية باقية “.

واضاف ان” الاطار رسم خارطة سياسية للإسراع في تشكيل الحكومة والخروج من الازمة السياسية والمبادرة موجهة الى كل الكتل السياسية وترك الخيار الى الكتلة ذاتها من يريد ان يكون في المعارضة او المشاركة”، لافتا الى ان”  المعارضة ليست اقصاء وتهميش وانما متروك الى الكتلة وباقي الكتل مطلوب ان تستجيب الى هذه المبادرة التي رسمت الخارطة للخروج من الازمة السياسية ربما في الأيام المقبلة نشهد انفراج في الازمة والإسراع في تشكيل الحكومة “.