أعلن عضو تنسيقية تظاهرة محاضري ديالى احمد محمود، السبت، عن قطع تقاطع البلدة وسط بعقوبة.

وقال محمود ان” العشرات من محاضري ديالى الغاضبين قطعوا تقاطع البلدة وسط بعقوبة في خطوة تصعيدية من اجل الضغط على اصحاب القرار في الاستجابة لمطاليبهم في شمولهم بكل امتيازات قرار 315 ضمن قانون الامن الغذائي بعد تامين كل المستحقات المالية”.

واضاف محمود،ان “هناك خطوات تصعيدية اخرى في الطريق اذا لم يجري الاستجابة لمطاليب المحاضرين الذين يمثلون 30 الف اسرة في ديالى”.