واخ ـ بغداد

اكدت اللجنة المالية النيابية ضرورة تحسين الواقع البيئي في البلاد ، مؤكدة حرصها على تقديم الدعم المالي لوزارة البيئة من خلال ماتبقى لعام 2021 وموازنة العام العام المقبل 2022.

جاء ذلك خلال استضافة رئيس اللجنة المالية النيابية الدكتور هيثم الجبوري وباقي الاعضاء ، للوكيل الفني المخول بادارة وزارة البيئة الدكتور جاسم الفلاحي و‏مدير عام دائرة التوعية والإعلام البيئي أمير الحسون ومدير عام الدائرة الإدارية والمالية د لمياء الحسناوي.

الجبوري اكد ان دعم وزارة البيئة في واجباتها ومهامها والنتائح التي تتمخض من تحسين الوضع البيئي في العراق يعتبر ذات جدوى اقتصادية تقلل من الانفاق الحكومي في القطاع الصحي والخدماتي سيما وان العالم متجه نحو الطاقات المتجددة وتحقيق اهداف التنمية المستدامة ، وهي الوزارة المعنية في تنفيذ هذا الملف على المستوى الحكومي ، لذا نشعر هناك نظرة جديدة من قبل اللجنة المالية الى وزارة البيئة تضعها في مكانة متقدمة في تنفيذ واجباتها الوطنية للبلد وللشعب العراقي

بدوره اثنى دكتور جاسم الفلاحي على الحرص الكبير والجهد الذي تبذله اللجنة المالية النيابية في تمكين وزارة البيئة في انجاز مهامها خاصة وان التوجه الحكومي نحو مرحلة حساسة في التعامل مع المشاكل البيئية والعمل على تنفيذ سياسة الوزارة في دعم الطاقة المتجددة الذي يسهم في تنفيذ التزام العراق باتفاقية باريس للمناخ .