واخ ـ متابعة

باع متجر نادي “باريس سان جيرمان”، جميع قمصان لاعبه الجديد، الأرجنتيني ليونيل ميسي، التي تحمل الرقم “30” خلال دقائق، بعدما اصطفت الجماهير في طابور انتظار هائل في شوارع العاصمة الفرنسية.

وبدأت عملية بيع القمصان فور الإعلان عن صفقة انضمام الأرجنتيني البالغ من العمر 34 عاما إلى نادي العاصمة الفرنسية، أمس الثلاثاء، وانتهت جميع القطع المتاحة عبر الموقع الإلكتروني على الفور في غضون 30 دقيقة، حسبما ذكرت صحيفة “ذا صن” البريطانية”.

أمام متجر النادي، انتظر المشجعون لساعات تحت أشعة الشمس في طابور طويل امتد إلى محطة مترو قريبة، وجميعهم كانوا يطالبون بالحصول على قميص “ميسي 30″، واضطر النادي إلى وضع الحواجز الحديدية لحماية المشجعين من التدافع”.

من جانبه، قال كيران ماجواير، المحاضر في تمويل كرة القدم بجامعة ليفربول، لشبكة “سي إن بي سي”، اليوم الأربعاء، إنه رغم من أن الصفقة قد لا يكون لها تأثير تجاري كبير على الدوري الفرنسي المتعثر، إلا أنها ستعزز فريق باريس سان جيرمان المهيمن بالفعل”.

وأضاف: “لقد طرحوا 150 ألف قميص للبيع عبر موقعهم على الإنترنت الليلة الماضية الساعة 10 مساء، بتوقيت المملكة المتحدة، وقد بيعت كلها في غضون 7 دقائق، لذلك هناك بالتأكيد فرص من تسويق اسم ميسي وتحقيق الدخل منه، وهذا سيسمح للنادي بتمويل راتبه”.

وقال رئيس باريس سان جيرمان، ناصر الخليفي، إن “العالم سيصاب “بالصدمة” من الإيرادات المالية الناتجة عن تعاقد النادي مع نجم كرة القدم العالمي ليونيل ميسي”.