واخ ـ بغداد

انتقد النائب عن كتلة النهج الوطني حسين العقابي اليوم الاربعاء ” تقصير وزارة الصحة بعلاج ومتابعة مرضى كورونا منزلياً”.

وقال العقابي في بيان تلقت وكالة “خبر برس” (واخ) نسخة منه : “وردتنا العديد من التقارير والشكاوى من أطباء وناشطين مدنيين ومنظمات مجتمع مدني بشأن معاناة المرضى المصابين بفايروس كورونا والراقدين في منازلهم والذين يتلقون علاجهم فيها “، مبينا ” إذ تشير تلك التقارير لعدم وجود دور لوزارة الصحة في رعاية أولئك المصابين و توفير الادوية اللازمة والمستلزمات الطبية الخاصة والتوثيق الطبي للمرضى وغياب الزيارات الميدانية لمنازلهم لمساعدتهم في علاج المرض.

واشار الى ان” معاناة المرضى وذووهم تزداد في المناطق الفقيرة بسبب صعوبة الحصول على الادوية الخاصة بعلاج مرض كورونا وضمن البروتوكول العلاجي المعتمد وخصوصا مضادات الفايروسات والمغذيات والمستلزمات الطبية والاوكسجين الطبي ، نظرا للاسعار العالية لشراء تلك الادوية مما يشكل عبئا ثقيلا على المريض ، وقد تصل الامور الى وفاته لا سامح الله اذا لم يتمكن من توفير العلاج ، موضحا ان” معاناة ذوي المرضى تتضاعف مع صعوبة الحصول على سرير في المستشفيات في حالة تدهور حالة المريض وحاجته لدخول المستشفى ، فيلجأون للبحث عن المعارف والواسطات للحصول على حق الرعاية الصحية الذي كفله الدستور لهم.

واضاف ” كما لاحظنا عدم التنسيق والتعاون من قبل دوائر وزارة الصحة مع منظمات المجتمع المدنى وبعض مجاميع الاهالي المهتمة بتوفير الاوكسجين وتقديم الخدمات التمريضية والطبية للمرضى منزليا، وعدم الاستفادة من هذا الجهد ليكون ضمن جهود الوزارة في القضاء على جائحة كورونا “، داعيا المواطنين الى تلقي اللقاح والالتزام بالارشادات وتعليمات الوقاية الصحية لنتجاوز هذه المحنة بأقل الخسائر وحتى تعود الحياة إلى طبيعتها باذن الله تعالى.