واخ ـ البصرة

كشف المواطن مبارك الشمري عن وفاة ولده بسبب التعذيب الذي تعرض له في مركز شرطة البراضعية وسط البصرة

وقال والده الضحية مبارك الشمري ان ولده تم احتجازه من قبل شرطة حماية مستشفى التعليمي وسط البصرة وتم تسليمه لمفرزة النجدة بسبب قضية مشادة كلامية مع احد المواطنين

مبينا ان ولده نقل لمركز شرطة البراضعية وبعدثلاث ساعات تلقوا اتصالات هاتفياً يخبرهم بضرورة الحضور لتسلم ولدهم الذي تبين فيما بعد انه فارق الحياة الامر الذي اضطرهم لتسلم جثته وعليها اثار تعذيب جسدي واضحة .