واخ ـ بغداد

طالب النائب محمد شياع السوداني المصارف بإعادة النظر بمبالغ الفائدة ومدة تسديد السلف والقروض الشخصية وذلك مراعاة للظرف الاقتصادي غير المستقر للمواطن.

واكد السوداني في بيان تلقت “وكالة “خبر برس” (واخ) نسخة منه: انه” نتيجة لغلاء المعيشة وارتفاع الأسعار وأجور الخدمات الحياتية للمواطنين جراء قرار رفع سعر صرف الدولار وإجراءات الحد من كورونا اللذين مثلا عاملي ضغط على مواردهم المادية ما اضطرهم الى اخذ السلف والقروض الشخصية لسد مايمكن من العجز المادي بسبب كثرة الالتزامات الحياتية اليومية، وهذه السلف والقروض منحت لهم بفؤائد عالية ومرهقة جدا حتى اصبحت تمثل ازمة مضافة للكثير من الشرائح المستلفة والمقترضة ومنها الموظفون اللذين وجدو انفسهم غارقين في التزامات باتت لاتطاق ولايستطيعون تحمل وزرها.

لذا ندعو المصارف الى اعادة النظر بتلك الفوائد وايضا بقيمة ومدة الاستقطاع بما يتناسب مع الوضع الاقتصادي المستجد، علما ان القيمة الشرائية لرواتب الموظفين وكذلك القيمة النقدية للمواطنين قد انخفضت اكثر من ٢٠% جراء رفع سعر الدولار.