واخ ـ بغداد

دعا رئيس لجنة العمل والهجرة والمهجرين البرلمانية النائب رعد الدهلكي اليوم الاثنين ، الى عقد اجتماع مشترك بين رئاسة مجلس النواب والحكومة بحضور ممثلي لجنتي العمل والمالية البرلمانية اضافة الى ممثلي وزارتي المالية والعمل، لإيجاد حلول عاجلة لقضية تخصيصات الرعاية الاجتماعية.

وقال الدهلكي في بيان صحفي تلقت “خبر برس” (واخ):  ان “المشمولين بالرعاية الاجتماعية هي اكثر شريحة في البلد، تعاني قساوة الحياة والمعاناة خصوصا في ظل الظروف الحالية الصعبة التي احرقت الاخضر واليابس، لكنه وللأسف الشديد فإن الحكومة رغم أنها وعدت ضمن الإجراءات التي تضمنتها الورقة البيضاء وبعد رفع سعر الدولار مقابل الدينار بتخصيص مبالغ اضافية لهذه الشريحة، لكنها لم  تطلق أي مبالغ اضافية، اضافة الى ان التخصيصات التي رصدت لهذه الشريحة هي أقل ما يمكن تحقيقه سواء لزيادة أعداد المشمولين بالرعاية او زيادة المبالغ الممنوحة لهم ضمن الرواتب”.

وأوضح الدهلكي، ان “المبالغ المخصصة لشبكة الحماية الاجتماعية من قبل مجلس الوزراء كانت (5,43) خمسة ترليون وثلاث وأربعون مليار ، والتي اصبحت بعد التخفيض من قبل اللجنة المالية (۳,5۲۳) ثلاثة ترليون وخمسمائة وثلاث وعشرون مليار، كما تم مناقلة مبلغ مقداره (۷۰) مليار من تخصيصات الحماية الاجتماعية الى (۸۰) الف اسرة في هيئة ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة لديهم (كي كارد ) الخاص براتب المعين المتفرغ منذ سنتين ولم يستلموا المبالغ الخاصة بهم مما زاد نسبة العجز في موازنة هيئة الحماية الاجتماعية”.

وتابع ، أنه “بغية التخفيف عن كاهل الوزارة من الضغوط التي تتعرض لها وحتى تتمكن من النهوض ولو جزئيا بمسؤولياتها القانونية والإنسانية ، فإننا نعتقد ان هنالك ضرورة انسانية واخلاقية لإيجاد الحلول القانونية لمعالجة هذا الوضع”

واكد الدهلكي، ان  “الوضع العام لهذه الشريحة ينذر بكارثة انسانية كبيرة، بحال عدم اتخاذ الجهات المعنية إجراءات سريعة لاحتواء هذه الحالة الانسانية من خلال بعض المناقلات التي يتم اتخاذها، ما يجعلنا أمام مسؤولية اخلاقية وقانونية في توجيه الدعوة الى رئاستي مجلس النواب والوزراء لعقد اجتماع مشترك بحضور اللجان المعنية في البرلمان اضافة الى وزارتي المالية والعمل وخلال مدة لا تتعدى الاسبوعين لمناقشة هذا الملف والخروج بقرارات عاجلة تنقذ تلك الشريحة المظلومة من وضعها الحالي”.