واخ ـ خاص

كشفت مقرر لجنة حقوق الانسان النيابية وحدة الجميلي الييوم الاربعاء ، عن واقع السجون والسجناء في العراق “، داعية مجلس الوزراء لتوفير الأموال اللازمة الى دائرة الإصلاح لغرض توفير المياه الصالحة للشرب والطعام الجيد للنزلاء”.

وقالت الجميلي في تصريح لوكالة “خبر برس” (واخ) : ان” لجنتها استضافت مدراء الإصلاح والسجون في العراق لبحث واقع السجون والسجناء في العراق لان هناك لغط كبير في ملف السجناء والسجون”، مبينة ان” هناك شوائب كبيرة لاتخلو منها أي دائرة عراقية تنفيذية ومنها دائرة الإصلاح وهذا لايقع على عاتق وزارة العدل او دائرة الإصلاح لوحدها وانما هناك الكثير من الوزارات مشتركة في إدارة ملف السجون ومنها الضغوط السياسية ووزارة الداخلية المسؤولة عن تامين القوة والحماية ادارة السجون”.

وأشارت الى ان” وزارة الصحة التي لم تلبي لنا أي نداء بخصوص توفير الخدمة الصحية والتي يعاني منها النزيل وحارس النزيل وهناك تقصير كبير من وزارة الصحة في توفير المستلزمات الصحية للنزلاء وتأمين الأطباء الاختصاص والأدوية المختتصة للأدوية الملزمة والسارية “، داعية ” امانة مجلس الوزراء ومجلس الوزراء لتوفير الأموال اللازمة الى دائرة الإصلاح لغرض توفير المياه الصالحة للشرب والطعام الجيد للنزلاء ونشيد بدور وزير العدل ومدير دائرة الإصلاح في دورهم المتكامل في اصلاح هذين الملفين السجناء والسجون على قدر مايتوفر لهم من أموال “.

وأضافت ان” الاكتظاظ داخل الجسون موجود نتيجة تطهير الأراضي العراقية من الاهاب وبالتالي هناك من يقع ضحية الإرهاب ويأتي به للسجن إضافة الى الامراض المجتمعية المتفشية كالاتجار بالمخدرات وبيع الأعضاء وزنى المحارم والخطف والقتل وهي امراض مجتمعية تفشيت نتيجة البطالة والضائقة المالية التي يعيشها معظم الشباب “.